منوعات

الإمارات: الإدمان يؤدي بأربعة أشقاء إلى الموت و"الإيدز" والسجن

الإمارات اليوم
21 11:05 تشرين الثاني 2019
الإمارات: الإدمان يؤدي بأربعة أشقاء إلى الموت و"الإيدز" والسجن

 

أكد وكيل نيابة أول في مديرية مكافحة المخدرات بدبي، صالح أحمد الشحي، أن المخدرات دمرت أسرة مكونة من 4 أبناء، وانتهت بوفاة أحدهم وإصابة الثاني بالإيدز ودخول الاثنين الآخرين السجن.

وأشار الشحي، على هامش ندوة عقدت في إطار حملة التوعية القانونية، إلى أن "الأبناء كانوا مثالا للالتزام قبل الإدمان، ثم أصبحوا يعتدون على والدهم بالضرب، للحصول على ثمن المخدرات".

وتابع، أن القضية تعود لتاجر لديه أربعة أبناء كانوا مثالا للالتزام والتدين خلال المرحلة الإعدادية، ويؤدون الصلاة في أوقاتها ويجتهدون في دراستهم، وفجأة انقلبت أحوالهم في مرحلة المراهقة.

وأضاف، أن أحدهم بدأ تعاطي المخدرات ثم جر بقية أشقائه، ليتحول المنزل إلى جحيم، وبدأ أبناء التاجر الذين كانوا بارين به، وتحولوا إلى مدمنين، يعتدون عليه بالضرب للحصول على الأموال لشراء المخدرات، وانتهت الأسرة إلى وفاة الابن الأول متأثرا بفيروس انتقل إليه بسبب التعاطي، وأصيب الثاني بـ"الإيدز"، فيما كان السجن مصير الأخيرين.

ونوه الشحي، إلى أن "التعديل الجديد في قانون مكافحة المخدرات، يتيح فرصة العلاج للأبناء إذا أبلغ الأب أو الأم أو أي من أفراد الأسرة عن الفرد المدمن بقصد العلاج".

وشدد المسؤول الإماراتي على أن الدولة لم تقصر في حماية الأبناء من مخاطر المخدرات، فأجرت تعديلات على القانون، لتأمين مستقبل الشخص، خصوصا إذا تعاطى أول مرة.

وأضاف، أنه "سابقا متعاطي الحشيش يعد مرتكبا لجناية تستحق السجن 4 سنوات، لكن تحولت إلى جنحة في القانون الجديد، وعقوبتها الغرامة، كما نصت التعديلات على عدم تسجيل سابقة للمتعاطي لأول مرة حتى لا تؤثر في مستقبله".

 

المزيد من تصنيف منوعات