محليات لبنانية

الحاج - غبش: ١١ الف رسالة "مدوية"... القضية انتهت

Lebanon Debate
15 05:39 أيار 2019
الحاج - غبش: ١١ الف رسالة "مدوية"... القضية انتهت

 

عقدت المحكمة العسكرية الدائمة جلستها اليوم الاربعاء، برئاسة العميد الركن حسين عبدالله لمتابعة قضية المقدم سوزان الحاج والمقرصن ايلي غبش.

وفي الجلسة، لم يقدم محامي غبش الجديد جهاد لطفي اي طلبات، في حين تم عرض المحادثات التي حصلت عبر تطبيق واتساب بين عنصري أمن الدولة "ا.ب" و "ج.م" والمقرصن ايلي غبش، والتي وصل عددها الى ١١ الف رسالة نصية وصوتية.
 

وتم التركيز على الرسائل الأهم بين الثلاثة والتي أشار اليها فريق المقدم القانوني، وتظهر التواصل المستمر بين العنصرين وغبش والاتفاقات المالية التي وصلت الى الفي دولار، وان المقرصن لم يكن يُطلع المقدم على كل شيء لا بل عمد إلى إخفاء الكثير من الامور عليها، وإبلاغها باعتراف الممثل المسرحي زياد عيتاني عند امن الدولة قبل ان يحصل الاعتراف حتى.

وعند محاولة غبش التذرع بفارق الوقت على هاتفه في محاولة لإنكار ابلاغها قبل اعتراف عيتاني، شددت الحاج على ان الصفحة الأولى من التقرير الفني تذكر طريقة احتساب التوقيت ولا ادعاء لاي خلاف زمني.

وخلال الجلسة، استمع رئيس المحكمة العسكرية إلى ناشر "ليبانون ديبايت" ميشال قنبور الذي تعرض موقعه للقرصنة، في حين لم يحضر ناشر وكالة أخبار اليوم عمر الراسي، وتم صرف النظر عنه كشاهد. 

بعدها، حدد رئيس المحكمة العسكرية يوم ٣٠ أيار موعدا لجلسة المرافعات، فيما لوحظ اصرار المقدم الحاج على تقريب الموعد، وقولها همساً "لشو التأخير عندن فحوصات ولادي".

 

المزيد من تصنيف محليات لبنانية