محليات لبنانية

يجب على الاستاذ الجامعي أن يأخذ البكالوريا بسن 8 سنوات، ليكون معاشه 8 ملايين عندما يبلغ سن ال 64 - د.جمال واكيم

د. جمال واكيم
10 06:07 أيار 2019
يجب على الاستاذ الجامعي أن يأخذ البكالوريا بسن 8 سنوات، ليكون معاشه 8 ملايين عندما يبلغ سن ال 64 - د.جمال واكيم

 

حتى يقبض الأستاذ الجامعي 8،5 مليون ليرة، يجب أن يكون قد أنهى البكالوريا وهو في سن الثماني سنوات. فهنالك مركز دراسات طلع معه انه الأستاذ بيقبض ٨ ملايين ونصف مليون ليرة اذا معه ٢٢ درجة،

٢٢ درجة يعني ٤٤ سنة خدمة . أي أنه يجب أن يبدأ بالتعليم الجامعي وهو بعمر العشرين. يعني أنه يجب أن يكون قد أنهى شهادة الدكتوراة وهو بعمر ١٩ سنة . وهذا يعني أنه يجب أن يكون قد أنهى شهادة البكالوريا وهو في سن 8 سنوات. وهذا يعني أنه يجب أن يكون قد بدأ بالدراسة وهو في بطن أمه. 

 

توضيحا لما جاء في تقدير أحد مراكز الدراسات لمعاش الأستاذ في الجامعة اللبنانية، فهو استند إلى ما صدر في الجريدة الرسمية في عدد 10 بتاريخ 8 آذار 2012 زمن حكومة رئيس الوزراء نجيب ميقاتي. والجدير ذكره أن الجدول الذي اعتمد، استند الى مبدأ عام يطبق على موظفي الدولة بشكل عام والذي يأخذ بالاعتبار خصوصية الأستاذ الجامعي. وهو انطلق من المعاش الأساسي الذي يبدأ به الأستاذ وهو ثلاثة ملايين وسبع مئة ألف ليرة وأضاف إليه معاشات الدرجات التي ينالها الموظف بواقع درجة كل عامين ومجملها 22 درجة بمجموع 44 سنة خدمة وب 225 ألف ليرة عن كل درجة بما يجعل راتب الأستاذ عند التفرغ 8 ملايين و450 الف ليرة. 

لكن الخطأ الذي وقع به الباحث وأوصله الى استنتاجات خاطئة هو اغفاله حقيقة أن ما جاء في الجريدة الرسمية هو جدول نظري لا يمكن تطبيقه على أرض الواقع لسبب أساسي وهو أن سنوات الدراسة التي يخضع لها الأستاذ الجامعي لا تقل عن عشرة أعوام كحد أدنى بعد الحصول على شهادة البكالوريا بما يجعل سن التخرج للدكتور هو بحدود سن الثلاثين وليس 20 كما يفترض الباحث. وبما أن سن التقاعد للموظف والدكتور هو 64، فإن سنين الخدمة للدكتور لا يمكن أن تتجاوز 34 سنة كحد أقصى، اذا افترضنا أن الدكتور قد دخل الى الجامعة اللبنانية فور تخرجه وبدأ بالتعليم بنصاب كامل يخوله الحصول على درجة. وبالتالي فإن المعاش الذي يصل اليه الدكتور بعد 34 سنة خدمة لا يمكن بأي حال من الأحوال سبعة ملايين ونصف مليون ليرة لبنانية من دون احتساب المقتطعات التي تصل الى نحو مليون ليرة لبنانية، أي ان ما يحصل عليه الاستاذ كمعاش صاف بعد 34 سنة خدمة لا يتجاوز ستة ملايين ليرة لبنانية وليس ثمانية ملايين ونصف مليون ليرة كما افترض الباحث خطأ. 

اما الخطأ الثاني الذي وقع فيه الباحث فهو افتراضه أن الاستاذ في الجامعة اللبنانية يدخل تلقائيا كمتفرغ، علما أن تسعين بالمئة من الاساتذة يمضون عشر سنوات على أقل تقدير كمتعاقدين يعملون بأجر منخفض جدا وبالتالي فإن المعاش الذي ينالونه في وقت لاحق يجب أن يقسم على فترة التفرغ والتقاعد ليكون المعدل الوسطي الذي يناله الاستاذ الجامعي شهريا على مدى سني خدمته لا يتجاوز نصف الراتب الذي افاد به الباحث. 

وكان حريا على الباحث أن يطلع على الدراسة التي نشرتها رابطة الاساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية قبل سنوات حول سلم الرواتب في الجامعة اللبنانية.

المزيد من تصنيف محليات لبنانية